النواب الأميركي يقر مشروعا يطالب بخطة انسحاب من العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

النواب الأميركي يقر مشروعا يطالب بخطة انسحاب من العراق

مُساهمة من طرف مدير منتديات الملكي في الأربعاء 03 أكتوبر 2007, 17:54



دعا مجلس النواب الأميركي وزارة الدفاع (البنتاغون) إلى إعداد خطة انسحاب من العراق، دون أن يفرض تنفيذ عمليات سحب القوات.

وقد أعد مشروع القانون الجديد الذي توافق عليه الحزبان الرئيسيان الجمهوري والديمقراطي أمس، الديمقراطيان نيل أبركرومبي عن هاواي وجون تانر عن تينيسي وحظي بتأييد 196 ديمقراطيا و181 جمهوريا منهم زعماء الحزبين.

وينص المشروع الذي أقره مجلس النواب بأغلبية 377 مقابل 46 عضوا على تقديم البنتاغون تقارير دورية عن خطط الانسحاب إلى لجان الدفاع في الكونغرس.

وعارض المشروع ديمقراطيون، معتبرين أن لا تأثير حقيقيا له لأنه لم يفعل شيئا لإخراج نحو 165 ألف جندي أميركي من العراق واكتفى بطلب تقديم تقارير دورية.

وهدد رئيس لجنة المخصصات المالية في المجلس النائب ديفد أوبي بعدم الموافقة على تمويل الحرب في العراق إذا لم يرتبط بخطة لسحب القوات بحلول يناير/ كانون الثاني 2009.

وكان مجلس النواب قد وافق عدة مرات هذا العام على سحب القوات الأميركية من العراق، لكن مجلس الشيوخ -حيث الأغلبية الديمقراطية أقل- وصل إلى طريق مسدود في هذه المسألة.




على صعيد آخر اعتبر القائد الأميركي الأعلى المسؤول عن العمليات اليومية في العراق أمس إن على الحكومة العراقية تحسين الخدمات الأساسية لأنها أمر حيوي لمستقبل البلاد.

وأوضح الجنرال راي أوديرنو أن توفير الكهرباء والوقود والغذاء أساسي لإقناع العراقيين بأن حكومتهم قادرة على رعايتهم، وأنهم ليسوا بحاجة إلى الجماعات والمليشيات الطائفية للحصول على مساعدة أو حماية.

وأكد أن على الحكومة العراقية أن تتغلب على التفرقة بين السنة والشيعة وتوفق بينهما، في إشارة إلى أن إمدادات الكهرباء والوقود والأغذية لا يجري توزيعها كما ينبغي بسبب عدم الكفاءة أحيانا ولأسباب طائفية أحيانا أخرى.

بوش والطالباني
يتزامن ذلك مع لقاء جمع الرئيس الأميركي جورج بوش بنظيره العراقي جلال الطالباني في واشنطن أمس أكد فيه أهمية المصالحة الوطنية في العراق وأهمية إقرار قوانين تطالب بها واشنطن منذ وقت طويل ولم يصوت عليها البرلمان.

ولم يحدد الرئيس الأميركي موعدا لإقرار هذه القوانين المتعلقة بالعائدات النفطية وإعادة دمج موظفين سابقين في عهد الرئيس الراحل صدام حسين في الإدارة وتنظيم انتخابات بالمحافظات.

من جهة أخرى طالب "الائتلاف العراقي الموحد" الذي يتزعمه عبد العزيز الحكيم الجيش الأميركي بالتوقف عن تجنيد مسلحين "بدعوى محاربة الإرهاب"، في إشارة إلى "قوات الصحوة"، معتبرا أن ذلك يؤدي إلى تشكيل "مليشيا جديدة" و"يؤسس لحالة خطيرة".
avatar
مدير منتديات الملكي
Admin
Admin

عدد الرسائل : 478
تاريخ التسجيل : 29/09/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://malaki.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى